يسعدنا أن نشارك أحدث التحديثات حول عودة برنامج المستثمر المهاجر في كيبيك المستثمر (QIIP)، والذي من المقرر أن يفتح أبوابه لتقديم الطلبات في يناير 2024. باعتبارنا شريكك المخلص في رحلتك نحو الإقامة الكندية، فإن شركة Beyond Global Partners هنا لتزويدك بنظرة موسعة على النسخة المتجددة للبرنامج، بالإضافة إلى بعض الأفكار حول ما تعنيه هذه التغييرات للمستثمرين المحتملين.

بعد توقفه منذ عام 2019، كان برنامج QIIP مثلًا للأفراد ذوي الثروة العالية الذين يبحثون عن مسار للحصول على الإقامة الكندية. ومع ذلك، يقدم البرنامج المعاد تصميمه سلسلة من الشروط التي أثارت الفضول وبعض الشكوك بين المتقدمين. ويعترف الخبراء بالإثارة العالمية الملموسة المحيطة بإعادة افتتاح برنامج QIIP. ومع ذلك، يطرحون سؤالًا حيويًا: هل سيكون الQIIP المعاد تصميمه مثيرًا للمستثمرين بنفس قدر سابقه؟

على عكس الإصدار السابق، يفرض الQIIP الجديد الآن إلزامية إتقان اللغة الفرنسية على مستوى متوسط-متقدم. بالإضافة إلى ذلك، سيُطلب من المتقدمين الآن تقديم تبرع بقيمة 200,000 دولار كندي (145,000 دولار أمريكي)، إضافة إلى الالتزام الحالي بمبلغ 350,000 دولار كندي على مدى خمس سنوات. وتمثل هذه الزيادة الكبيرة في التكاليف تحولًا ملحوظًا عن هيكل البرنامج السابق. تغيير آخر ملحوظ هو إدخال الإقامة الجسدية الإلزامية لمدة عام واحد في كيبيك بعد الاختيار من قبل دائرة الهجرة في كيبيك، وهو شرط يمكن تقاسمه بين مقدم الطلب الرئيسي وزوجته.

في Beyond Global Partners، ندرك التحديات التي قد تطرأ نتيجة لهذه التغييرات ونلتزم بتوجيهك خلال كل خطوة في العملية. نحن ندرك أن هذا البرنامج، الذي كان في السابق خيارًا شائعًا للاستثمار في الإقامة في كندا، يتطلب الآن المزيد من المتقدمين.

في حين أن الQIIP المعاد تصميمه يلغي الحصص ونظام التقييم المعقد القائم على النقاط، يعتقد مستشارو الهجرة أن البرنامج سيكون الآن جاذبًا بشكل خاص للمستثمرين الناطقين باللغة الفرنسية الذين يبحثون عن انتقال سريع ومؤقت إلى كيبيك. تظهر البيانات التاريخية أن ما يقرب من 50 طلبًا في السنة يأتون من المتقدمين الناطقين بالفرنسية، ويبدو أن هذا الإصدار الجديد مصمم خصيصًا لأولئك الذين يسعون إلى الانتقال السلس.

” Beyond Global Partners ” شريكك الاستشاري الموثوق، هنا لتقديم التوجيه الصادق لمساعدتك في التنقل بثقة في برنامج QIIP. نحن ندرك المخاوف المتعلقة بمعايير الأهلية والالتزامات المالية، ونلتزم بتوفير الدعم الشخصي لأفراد ذوي الثروات العالية لاتخاذ قرارات مستنيرة. ترقب المزيد من التحديثات بينما نتجه معًا نحو هذه المرحلة الجديدة.